فوائد الأملج للشعر والبشرة والجسم بصفة عامة

سمعنا كثيرًا عن عشب الأملج وفوائده الصحية للشعر والبشرة والجسم بصفة عامة، فما هو الأملج؟ وهل لتناوله أثار جانبية؟ وما كيفية تحضيره، في البداية فإن هذا العشب يعرف أيضًا باسم الثعلب الهندي وهو يشبه في مظهره العنب كما هو مبين في الصورة التي بالمقال، ويتميز هذا العشب بفوائده الصحية المتعددة لاحتوائه على قدر كبير من الفيتامينات وخصوصًا فيتامين سي فهو مصدر غني بفيتامين سي.

ويتم استخدام الأملج في الهند كعصير مشهور كما أنهم يستخدونه في المربيات والمخللات لفوائده الصحية.

فوائد الأملج الصحية العامة للجسم

  • للأملج تأثير مضاد للالتهابات والتورمات.
  • تناول عصير الأملج في المساء ينظم من النوم ويعالج الأرق.
  • يعد من ضمن الأغذية المفيدة لعضلة القلب.
  • يساعد في طرد السموم من الجسم.
  • يعمل كملين خفيف للأمعاء وينظم من حركتها.

ويمكن تحضير عصير الأملج كأي عصير آخر فنقوم بوضع كوب من الثمار بعد غسلها بالماء في الخلاط الكهربائي وإضافة الماء إليها حسب التركيز المرغوب، ويمكن إضافة القليل من السكر أو عسل النحل.

أو يمكن تناوله كمشروب ساخن حيث نقوم بوضع كوب من الثمار في وعاء بعد غسلها بالماء، ونضع معها 3 كوب من الماء ونتركها تغلي لمدة 10 دقائق على النار، ثم يتم تحليته حسب الرغبة، وتناول المشروب بعد أن يهدأ.

فوائد الأملج للشعر

  • تناول الأملج يعمل على تغذية الشعر وتقويته من بصيلاته وإمداد البصيلات بالكثير من العناصر الغذائية المفيدة له.
  • يحتوي على فيتامين سي وغيره من مضادات الأكسدة القوية التي تعمل على كقاومة الشوارد الحرة، وتنشيط الخلايا مما ينعكس على الشعر بالحيوية واللمعان.
  • التركيز العالي لمضادات الأكسدة في الأملج يساعد في تأخير الشيب حيث أنه يطيل من دورة حياة الشعر ويحافظ على شبابه، ويسهم في الحفاظ عليه ضد التساقط.
  • تدليك فروة الرأس والشعر بعصارة الأملج يفيد في تطهيرهما ضد البكتيريا.

فوائد الأملج للبشرة

 

من أهم فوائد الأملج للبشرة أنه يعمل على نضارتها وحيويتها ويزيد من إشراقها، فالأملج غني بمضادات الأكسدة كما ذكرنا، وهذا يعطي البشرة إشراقًا ونضارة، وهذا يأتي بتناول عصير الأملج، وكذلك بعمل ماسك للبشرة منه.