عدد سعرات التفاحة الواحدة
كم سعر حراري في التفاح

كم سعرة حرارية في التفاح.. هل مسموح بالتفاح في الدايت؟

يحتوي التفاح على ألياف بنسبة عالية ومضادات أكسدة مختلفة وفيتامين سي وتناوله له فوائد صحية متعددة أثبتتها الدراسات.

قد يفضل البعض تناول التفاح كما هو طازجًا، وربما يفضل آخرون تناوله كعصير، أو حتى مسلوقًا، وفي كل الأحوال يمكن الاستفادة من عناصره الغذائية.

تنتشر لهذه الفاكهة أنواع مختلفة، وتتقارب فيما بينها في القيمة الغذائية، ومنه ألوان عديدة أيضًا فمنه الأخضر والأحمر والأصفر، ودرجات مختلفة بين هذه الألوان.

تفاح أخضر وأحمر
تفاح أخضر وأحمر

تناول الثمار بانتظام يقي من الشوارد الحرة، والتلف الذي قد يصيب الخلايا، كما يقوي مناعة الجسم.

كم سعرة حرارية في التفاح

عدد السعرات الحرارية في التفاحة الواحدة متوسطة الحجم بوزن 100 جرام 52 سعرة حرارية ولذلك ينصح بتناوله في الرجيم لانخفاض الطاقة الحرارية به وأيضًا لمحتواه العالي من الألياف.

الأنواع الأخرى لنفس الفاكهة تتقارب كميات الطاقة الحرارية بها فمثلا قد تزيد 3 إلى 7 كالوري، أو تقل لكن في العصير يختلف الأمر إذا أضيف إليه سكر أو عسل.

فوائد التفاح للجسم

التفاحة الواحدة التي يبلغ وزنها 100 جرام بها:

  • ماء: 86% من الوزن وهي نسبة كبيرة من محتواها
  • ألياف: 2.4 جرامًا
  • بروتين: 0.3 جرامًا
  • كربوهيدرات: 13.8 جرامًا
  • سكر: 10.4 جرامًا
  • دهون: 0.2 جرامًا

وكل ثمرة بها عدد من العناصر الغذائية المفيدة، حيث تحتوي التفاحة الواحدة على:

  • فيتامين سي الذي يدعم المناعة ويقي من البرد وهو من مضادات الأكسدة القوية
  • البوتاسيوم وهو ضروري لتنظيم توازن سوائل الجسم ومفيد للقلب
  • الكيرسيتين وهو مضاد للالتهابات والسرطانات كما يحسن من الحالة المزاجية
  • الكاتشين ويحسن وظائف المخ والعضلات
  • حمض الكلوروجينيك والذي يساعد في تعزيز عملية الأيض ويخفض من سكر الدم

احتواء التفاح على محتوى مائي كبير مع ألياف يعزز من الشعور بالشبع كما يحسن من عملية الهضم.

هل مسموح بالتفاح في الرجيم

بالتأكيد يعد تناول التفاح في الرجيم عاملا مساعدًا على التخلص من إحساس الجوع، وبالتالي سيساهم في تنظيم مواعيد وجباتك الأساسية لكن ينبغي الالتزام بالكمية المحددة منه في نظامك الغذائي.

يمكنك تناول تفاحة متوسطة الحجم مع وجبة الإفطار والعشاء، أو حتى كوجبة خفيفة والتي تتخلل الوجبات الرئيسية في الرجيم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *