صنعت في أستراليا.. حبة سحرية لحرق الدهون وخفض الوزن

مساء الخير على كل متابعينا في دايت كلينيك، كتير جداً بيوصلني أسئلة من الأعضاء عن أنواع مختلفة من الأدوية، هل يادكتور الدواء ده بيحرق الدهون؟ هل الدواء ده لو خدته هيساعدني أخس بدون ما أحس زي ما بيتروج له؟.

رجيم صحي

في الواقع حتى اللحظة الحالية لا يوجد دواء آمن تكمن فعاليته في حرق الدهون المتراكمة بالجسم، يعني مهما تسمعي عن أي دواء مهم تبقي عارفه أنه ممكن يكون ليه أي تأثير يدعم الرجيم، غير إنه بيحرق الدهون المخزنة، يعني في أدوية ممكن تشبع أو أدوية تقلل إمتصاص الدهون وهكذا، ولكن لا يوجد دواء يغنيكي بشكل كامل عن إتباع الرجيم وممارسة الرياضة.

المفاجأة أنه في عام 2020 يعمل الباحثون في دولة أستراليا في الوقت الحالي على تطوير حبة سحرية توقف الجسم من تخزين الدهون الزائدة، وتساعد بشكل كبير العضلات على حرق المزيد من السعرات الحرارية أثناء فترات الراحة.

قاد الدراسة البروفيسور داميان كيتنغ، وكشف عن وجود جين يؤدي تعطله إلى إنخفاض قدرة الجسم عن تخزين الدهون، مما دفعه ليطور دواء يأمل به أن يكافح مرض السمنة على مستوى العالم دون نظام غذائي أو زيادة التمارين.

الدراسة نجحت على الفئران بشكل كبير وفي الفترة المقبلة سيتم تطبيقها على البشر، تمت تغذية الفئران بشكل طبيعي وبعد إلتهامهم للأطعمة الغنية بالدهون ولفترات طويلة، وعلى الرغم من ذلك لم تحدث لهم زيادة في الوزن.

نحن في دايت كلينيك، حريصون على أن نقدم لكم كل ما يتعلق بالتغذية العلاجية ليس فقط نظام غذائي أو نصائح لرفع الحرق، ولكن حتى الأخبار الصحية في هذا الإطار، حريصون على إمدادكم بها أيضاً متابعينا الكرام، ويمكنكم متابعة النظام الغذائي الأسبوعي أول بأول من (هنا).