كمية السعرات في صدور الفراخ
عدد السعرات الحرارية في صدور الدجاج بالجلد وبدون الجلد

السعرات الحرارية في صدور الفراخ والعناصر الغذائية بها

لحم صدور الفراخ من الأطعمة الصحية التي تعد مصدرا جيدا للبروتين عالي الجودة ويتميز بقلة نسبة الدهون الموجودة به ولذلك فهو أحد الخيارات المثالية في وجبة الغداء لكثير من أنواع الحميات الغذائية لإنقاص الوزن الزائد كما تحتوي لحوم الفراخ على قيم غذائية يحتاج إليها الجسم لأنشطته الحيوية المتنوعة.

القيمة الغذائية في صدور الدجاج وفوائدها

الدهون في كل 100 جرام من لحوم صدور الدجاج تساوي 3.6 جرام وتنقسم إلى 1 جرام من الدهون المشبعة، و حوالي 0.8 جرام من الدهون غير المشبعة المتعددة، وما يقارب 1.2 جرام من الدهون الأحادية غير مشبعة، وتحتوي كل مائة جرام على كوليسترول بما يعادل 85 ميلليجرام، وكل من العناصر الآتية:

  • بوتاسيوم 257 جرام وهو مفيد لضبط ضغط الدم وضبط السوائل.
  • بروتين بنسبة 31 جرام وهي نسبة كبيرة من كل 100 جرام ويفيد في تقوية العضلات والبناء العضلي السليم ووظائف حيوية كثيرة بالجسم.
  • كالسيوم 15 جرام لصحة العظام والأسنان.
  • فيتامين دي 5 وحدة دولية وهو ليس معدل كبير ويستخدم فيتامين دي لقوة العظام ويقي من عدد من السرطانات ويجب الحصول عليه بالكميات الكافية لتجنب حدوث أعراض نقص فيتامين د المؤرقة.
  • حديد بنسبة 1 ميلليجرام وهو معدن بدونه لا يصل الأكسجين للخلايا ومن ثمَّ حدوث كثير من الأمراض منها فقر الدم.
  • فيتامين ب 6 بما يعادل 0.6 ميلليجرام وهو مفيد للأعصاب.
  • فيتامين أ ويعادل 21 وحدة دولية وهو ضروري لقوة النظر ودعم جهاز المناعة.
  • مغنيسيوم 29 ميلليجرام ويقوي العظام والقلب ويخفض مخاطر الإصابة بمرض السكري.

لا يحتوي لحم صدور الدجاج على سكريات ولا ألياف غذائية ولا فيتامين سي فنسبة كل منهم تساوي صفر، ولكن كما هو موضح فالعناصر الأخرى به لها ضرورة قصوى لجسم صحي.

السعرات الحرارية في صدور الفراخ بالجلد وبدون جلد

عدد السعرات الحرارية في صدر الفرخة المسلوقة بالجلد بوزن 196 جرام وخالي من العظم هو 386 سعرة حرارية، وسعرات صدر منزوع الجلد بوزن 172 جرام هي 284 سعر إذا كان مسلوقا أيضا وبدون عظم، وهذه الأوزان هي متوسط أحجام الصدور للدجاج.

الكالوريز في أوراك الدجاج أكثر من الصدور نظرا لارتفاع نسبة الدهون بها، وفي الرجيم ينصح بالأكل المسلوق دائما أو المشوي نظرا لقلة الطاقة الحرارية به عن المقلي بكثير، وأيضا لسهولة هضمه، كما أن كثرة الزيوت والدهون تضر بصحة القلب والشرايين.