سيبروديازول 500
سيبروديازول

سيبروديازول أقراص مضاد حيوي بكتيري للقولون والجهاز الهضمي

يتكون دواء سيبروديازول من مادتين نشطتين هما سيبروفلوكساسين هيدروكلوريد معها  مترونيدازول كل منهما بنفس التركيز العلاجي.

عمل السيبروفلوكساسين يعتمد على منع تخليق المادة الوراثية في البكتيريا بتثبيط إنزيمات معينة وبالتالي يتسبب في وقف نمو هذه البكتيريا.

بالنسبة للمترونيدازول فله نشاط قوي مضاد لعدد من الطفيليات المختلفة وأنواع من البكتيريا اللاهوائية بالاشتراك مع المادة الفعالة الأخرى.

يحتوي دواء سيبروديازول 500 مجم من كل مادة فعّالة ويصل أعلى تركيز له في الدم خلال ساعة من تناوله.

دواعي استعمال سيبروديازول مضاد حيوي

أشهر دواعي استعمال برشام سيبروديازول هي لأمراض بالجهاز الهضمي والحوض تسببها عدد من البكتيريا والجراثيم مثل:

  • إيكولاي
  • سودوموناس أريجونوزا
  • كليبسيلا نومونيا
  • بروتيس ميرابيلس
  • بكترويد فراجيلس

الدواء فعّال لعلاج التهابات البكتيرية والطفيلية لأن فعاليته تتسبب في وقف نشاط ونمو هذه الكائنات الدقيقة الممْرضة وبالتالي علاج العدوى والإصابة التي تسببها.

جرعة سيبروديازول أقراص في النشرة الداخلية هي قرص واحد كل 12 ساعة أي قرص مرتان يوميًا ما لم يقرر الطبيب غير ذلك.

برشام سيبروديازول والقولون

يستخدم الدواء في علاج الرداب القولوني والتهاب الرتوج وهي غالبًا تحدث بعد عمر الأربعين وتكون عبارة عن جيوب منتفخة صغيرة الحجم في القولون بالجزء السلفي من الأمعاء الغليظة.

عند التهاب الرتوج فإنها تسبب ألمًا بالقولون ومشاكل أثناء التغوط إمساك وأحيانًا إسهال وقد يحدث غثيان وحمّى لكن يمكن علاج الالتهاب بالسيبروفلوكساسين مع المترونيدازول.

من الممكن اتباع بعض النصائح لتجنب الإصابة بهذا النوع من الالتهابات مثل:

  • القيام بأنشطة رياضية بانتظام لأن ذلك يحسن ذلك من وظيفة الأمعاء والقولون
  • التوقف عن التدخين إن كنت مدخنًا لأن ذلك يزيد من خطر الإصابة بالتهابات الرتوج
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف التي تحسن الهضم وتساعد الأمعاء في إتمام وظيفتها
  • شرب كميات كافية من المياه والسوائل يوميًا لتحسين عملية الهضم وامتصاص العناصر الغذائية

السمنة تعد عامل خطر للإصابة بالرداب القولوني والالتهابات، ولذلك فالحفاظ على الوزن ضمن المعدل الطبيعي ضروريٌ لصحة الجهاز الهضمي.

الدواء والإسهال

قد يوصف سيبروديازول لعلاج الإسهال الناتج عن عدوى بكتيرية وطفيلية والتي تتسبب في اضطرابات هضمية والتهابات تؤدي للإسهال وتقلصات بالبطن.

توجد أدوية أخرى مثل أنتينال الذي يعمل موضعيًا ليعزز من علاج الإسهال من هذا النوع سريعًا بالإضافة إلى هذا المضاد الحيوي.

يعتبر أنتينال من الأدوية الآمنة للحوامل في شهور الحمل الأولى والأخيرة وكذلك للمرضعات وذلك في حدود الجرعات المحددة.

استخدام العلاج للبواسير

ربما يصف أطباء برشام سيبروديازول بعد جراحات البواسير للوقاية من العدوى البكتيرية، لكن الدواء ليس علاجًا للبواسير نفسها سواء الداخلية أو الخارجية.

تُعالج البواسير بأدوية تعمل على تقوية جدر الأوعية الدموية، وتقليل التورم والانتفاخ والالتهاب في هذه الأوعية، وتدعيم التئام الأنسجة المتضررة.

هناك وسائل منزلية فعّالة تخفف من التورمات الباسورية، وتخفف من الألم بدرجة كبيرة وأفضلها مغطس المياه الدافئة.

دواء سيبروديازول للأميبا

المترونيدازول الموجود بالأقراص بتركيز 500 مجم مضاد للجراثيم وقد يصفه الطبيب في علاج الأميبا مع غيره من العلاجات الفعالة ضد الزحار الأميبي.

طفيل أحادي الخلية يسمّى إنتاميبا هوستيليتيكا هو الذي يسبب الزحار الأميبي محْدِثًا أعراضًا معينة.

من أمثلة الأعراض التي تحدث للمصاب آلام بالبطن ويصاحبها البراز الدموي، والإسهال الشديد مع فقدان الشهية وانخفاض الوزن، وارتفاع حرارة الجسم، وله مضاعفات أخرى.

الآثار الجانبية والتفاعلات الدوائية

بعض المرضى الذين يعالجون بالدواء قد يجدون أيًا من الأعراض المحتملة التالية:

  • طفح جلدي واحمرار وحكة
  • انتفاخ بالفم أو الوجه مثل الشفاه واللسان
  • غثيان وقيء وفقدان للشهية
  • إسهال
  • صداع
  • تقلصات وآلام بالمعدة
  • تغير لون البول للقاتم
  • شعور بالوخز وتنميل

هناك تفاعلات دوائية تحدث عند استخدام الدواء مع أدوية أخرى حيث يزيد المترونيدازول من التأثير لمضاد لتجلط الدم للوارفارين ومشتقات الكومارين.

تحدث تفاعلات خطيرة إذا استخدم السيبروفلوكساسين مع الثيوفللين كاضطرابات وتشنجات وعدم تنفس وتوقف القلب.

 

app