دافلون 500 أقراص
دافلون 500 والتسرب الوريدي، دافلون والانتصاب

دافلون 500 حبوب للدوالي والبواسير والقصور الوريدي

ضعف الأوعية الدموية في أي نسيج بالجسم يسبب تضررا لخلاياه لعدم مرور الدم بالشكل المطلوب وقلة وصول الأكسجين والمواد الغذائية ويحدث اضطراب وظيفي ويصبح تلف الخلية أقرب من تجديدها وبنائها ونتيجة لذلك تحدث البواسير ومشاكل الدوالي ومن الأدوية المعروفة لعلاج هذه الحالات هو دافلون أقراص.

دواء دافلون 500 أقراص

  • يستخدم في علاج البواسير الداخلية والخارجية وحالات القصور الوريدي.
  • دواء علاج فعال للدوالي برفع كفاءة الأوعية الدموية.
  • يوجد في الصيدليات في صورة أقراص.
  • المادة الفعالة ديوسمين 450 مجم وهيسبريدين بتركيز 50 مجم.

دواعي استعمال دافلون:

  • يستعمل لعلاج البواسير والدوالي وتشمل أعراض دوالي الخصية والساق وغيرها.
  • الاضطراب الدموي الوريدي المسبب لتورم الساقين وألم أثناء الجلوس عليهما.
  • علاج غزارة الدورة الشهرية.

الدواء يقوي الأوعية الدموية ويكون أكثر فعالية إذا كان المريض ملتزما بنمط حياة صحي يشمل التغذية السليمة المنضبطة للحفاظ على الوزن وممارسة الرياضة قدر الإمكان.

مكونات دواء daflon:

المادة الفعالة في أقراص دافلون هي:

  • مادة ديوسمين تعادل 90 بالمائة من تركيز القرص الواحد بمقدار 450 ملليجرام.
  • مادة هيسبريدين (فلافونويدات) وتساوي 10 بالمائة من باقي التركيز وهو 50 ملليجرام.

يحتوي الدواء على مواد غير فعالة خاملة مثل جلايكولات نشا الصوديوم، سترات الماغنيسيوم، وأيضا سليلوز دقيق التبلور، وهي ليس لها تأثير فارماكولوجي ولا تؤثر على الفعل العلاجي للمواد الأخرى.

دافلون لعلاج البواسير:

تعرف البواسير بأنها أوردة تكون بارزة ومنتفخة أسفل المستقيم وهي الداخلية وفي فتحة الشرج وهي الخارجية وتزيد بسبب ضغط شديد على الأمعاء والمستقيم.

الإمساك والضغط الزائد على هذا الجزء من الجسم يسبب حدوث نوبات باسورية وقد تتفاقم المشكلة إذا لم تعالج ويعمل دافلون على تقوية الأوردة المصابة حتى لا يسبب المجهود القليل نزيف أو ألم.

دافلون للدوالي الساق والخصية:

توسع الأوردة وتقرنها يسبب الدوالي وتظهر غالبا في الساقين لأن المجهود البدني للشخص في حركته طيلة اليوم تكون محملة عليها، وهي درجات من الممكن أن يكون مجرد مظهر فقط وفي حالات أخرى تسبب آلاما وتعيق تدفق الدم لذلك يجب علاجها، لذلك يستخدم الدواء لتقليص الاضطرابات بالدورة الدموية في الأوردة.

نفس الأمر ينطبق على دافلون 500 لعلاج دوالي الخصية فهو يقوم بنفس الوظيفة لتخفيف الضغط الوريدي وتقوية جدر الأوردة وزيادة مقاومة كافة الأوعية الدموية الشعرية الدقيقة لتدفق دموي أفضل.

دافلون 500 للدورة الشهرية:

قد تصبح الدورة لدى النساء غزيرة لأسباب كثيرة كتغير هرموني أو بسبب انقطاعها فترة معينة نتيجة حبوب منع الحمل ومن العلاجات الناجحة لإيقاف النزيف دافلون لرفع الدورة بعلاجه ضعف الأوردة وزيادة قوة انقباضها.

دافلون للانتصاب:

الوهن الوريدي في أي عضو بالجسم يسبب قصورا وظيفيا ويتأثر الانتصاب لدى الرجال بسبب التسرب الوريدي وانخفاض قدرة مقاومة الأوعية ولأن ميكانيزم عمل daflon 500 يتعلق بذلك فسيشعر الرجل بتحسن في تلك المشكلة لديه بتناوله لكن الدواء ليس مخصصا لهذا المرض، هو يحسن قليلا ولكن تتوفر علاجات أخرى أثبتت فعاليتها طبيا وقد يتطلب الأمر التدخل الجراحي في بعض الأحيان.

دافلون للناسور:

قد يشكو المريض من وجود إفرازات متجددة بها دم وقيح في أسفل العمود الفقرى وهو يعرف بالناسور العصعصي، وفي فتحة بحوار الشرج وهو الشرجي، ولا يعتبر دافلون 500 أقراص علاجا لهذا المرض حيث يتم استخدام مضادات حيوية قوية ومراهم موضعية وإزالته جراحيا في الحالات المتقدمة.

دافلون للحامل:

احتياطا يفضل تجنب تناول دافلون للحامل إلا بإشراف الطبيب لتحديد الجرعات وأوقات تناوله فالبيانات ليست كافية لتأثير الدواء أثناء الحمل لكن ذلك كإجراء احترازي.

دافلون للرضاعة:

حتى الآن لم تتوفر بيانات للشركة المصنعة للدواء حول مرور دافلون من حليب الأم أثناء الرضاعة إلى الطفل لذلك يفضل التوقف عن الإرضاع فترة استخدامه.

الأعراض الجانبية المحتملة:

قد تجد بعد استخدام الدواء أيا من الآثار الجانبية الآتية:

  • عسر هضم وتقيؤ
  • غثيان
  • إسهال وألم بالبطن
  • حكة جلدية
  • دوخة

يفضل عدم استخدام الدواء إذا كانت لديك حساسية من النوع المفرط تجاه أي مكون به.

استخدام دافلون أقراص:

  • جرعة البواسير: لمدة أسبوع وهي 6 أقراص كل يوم لمدة 4 أيام و4 أقراص يوميا في الثلاثة أيام التي تعقبها.
  • جرعة الدوالي: 1 قرص باليوم كل 12 ساعة.
  • جرعة النزيف وغزارة الدورة: 3 إلى 4 مرات يوميا لمدة 3 أيام أو حتى يقل الدم.

يأخذ دافلون 500 أقراص مع الأكل أو بعده مع كوب من الماء ويفضل الالتزام بالجرعة المحددة من قبل الطبيب كما ينبغي الاهتمام بالنظام الغذائي وتناول الفواكه والخضروات والابتعاد عن التدخين ومشروبات الكافيين والطعام الحار للحفاظ على الدورة الدموية.