حبوب دافلون دوالي الخصية
دافلون 500

دواء دافلون 500 أقراص لعلاج البواسير

دواء دافلون 500 مجم من الأدوية الشهيرة والرائدة في علاج أمراض البواسير وكذلك قد يصفه الأطباء في كعلاج لدوالي الخصية أو الساق وفي حالات معينة من غزارة الطمث أو الدورة الشهرية وتقوم بإنتاجه شركة سرڨييه ودافلون يتوفر في صورة أقراص أو حبوب وهو يتبع مجموعة من الأدوية تسمى الأدوية الواقية للأوعية الدموية والأدوية التي تعمل على الأوعية الدموية الشعرية الدقيقة وفلافونويد حيوي.

دواعي استعمال دافلون

قد يصف الأطباء دواء دافلون بعد التشخيص المناسب لحالات مرضية متعددة وهي:

  • اضطرابات الدورة الدموية الوريدية مثل تورم الساقين وتململ الساقين أثناء الاستلقاء وحدوث ألم فيهما.
  • علاج البواسير والأعراض الوظيفية الناجمة عن النوبة الباسورية الحادة.
  • علاج غزارة الطمث الوظيفية أو الدورة الشهرية وكذلك المتلازمة السابقة للحيض.
  • علاج دوالي الخصية.

وبالطبع يجب استشارة الطبيب المختص قبل تناول حبوب دافلون 500 لتشخيص الحالة، ووصف الجرعات المناسبة.

المادة الفعالة في دواء دافلون:

أقراص دافلون تحتوي على المادة الفعالة “جزيء فلافونويدي ميكروني نقي بتركيز 500 ملليجرام، وكل قرص مغلف من دواء دافلون يحتوي على كمية ديوسمين تعادل 90% بمقدار 450 ملليجرام، وفلافونويدات في شكل هسبريدين بنسبة 10% أي تعادل 50 ملليجرام.

تحذيرات قبل تناول هذا العلاج:

قبل تناول دواء دافلون بشكل عام يجب استشارة الطبيب المختص وبالأخص إذا كنتِ حاملاً أو مرضعًا.

  • يفضل تجنب استخدام دافلون أثناء الحمل.
  • يفضل تجنب إرضاع الطفل حال استخدام دافلون.

الآثار الجانبية المحتملة:

كحال بقية الأدوية، فإن تناول هذا العلاج قد يسبب أعراضًا أو آثارًا جانبية ولا يعني ذلك ضرورة حدوثها ولكن يتم ذكر كافة الأعراض الجانبية التي تم تسجيلها بعد اختبار الدواء.

  • من التأثيرات الجانبية الشائعة حدوث إسهال وعسر هضم وقيء وغثيان.
  • من التأثيرات الجانبية الغير شائعة حدوث التهاب للقولون.
  • من التأثيرات الجانبية النادرة حدوث دوخة وصداع وطفح وحكة.

بشكل عام، إذا حدث لك أي أثر جانبي مما سبق أو أي عرضِِ مرَضِيِِّ آخر بعد تناول دافلون أقراص 500 مجم فيجب التحدث إلى الطبيب أو الصيدلي فورًا.

الجرعة الموصَى بها في علاج البواسير والقصور الوريدي:

في حالات القصور الوريدي فإن الجرعة الموصَى بها هي قرصان يوميًا واحد في الظهيرة وواحد في المساء عند تناول الطعام، وفي علاج البواسير فإن الجرعة الموصَى بها هي ستة أقراص يوميًا لمدة أربعة أيام ثم أربعة أقراص يوميًا في الثلاث أيام التالية عند تناول الطعام أيضًا.