خطأ بسيط جداً يؤدي إلى فشلك في الرجيم في كل مرة

مساء الخير على كل متابعين دايت كلينيك الكرام، أتمنى أن تكونوا في تمام الصحة والعافية، وتكونوا قادرين تلتزموا بأنظمتنا الأسبوعية، النهاردة وفي مقالنا الحالي، مش هنتكلم عن وصفة أعشاب أو أكلة مناسبة للرجيم، من خلال فترة طويلة تابعت معاكم فيها الرجيم، اكتشفت إن في غلطة بسيطة جداً بتسبب إن أغلب اللي بيعملوا رجيم، مش بيكملوا، مهما كثرت المحاولات وتعددت، ينتهي الأمر بالفشل، وتبقي في وضع أسوأ.

إستعجال النتائج مشكلة كبيرة، لازم تنتبهي ليها وتحذري من الوقوع فيها، بما إنك دخلتي المقال ده، فبنسبة كبيرة فشلتي إنك تنجحي في الرجيم أكثر من مرة، وطبعاً عدم إستعجال النتائج مش الحل الوحيد للنجاح في الرجيم، ولكن هو مبدأ لو فهمناه كويس هنرتاح جداً ونكمل في طريقنا بكل قوة حتى تحقيق المراد.

لازم يكون هدفك منطقي وتبدأي أول لحظة في الرجيم على هذا الأساس، يعني إيه هدف منطقي، يعني تبصي على عدد السنين مش الشهور، اللي إكتسبتي فيها وزنك الزائد، وإنه مش منطقي أبدأ التغيير يبدأ يظهر في يوم وليلة، الأمر محتاج وقت، زي أي حاجة في الدنيا، مش هتحقق بمجرد حلمنا بيها، لازم السعي ولازم الصبر والإرادة الحقيقية.

بدأتي الرجيم النهاردة، إفرحي بخطوتك الأولى وخدي وقتك، وإستمتعي بالتجربة الحلوة اللي قررتي تخوضيها، صحتك اللي إن شاء الله هتتحسن، وشكلك اللي قريب هيبقى مثالي بإذن الله، لكن بدون أي إستعجال، ولو الميزان وتحركه البطئ هيكون مصدر إحباط ليكي، خليه على فترات طويلة، مع العلم إن معدل النزول في رجيماتنا في دايت كلينيك مبهرة جداً بتوفيق ربنا، لكننا برضو كبشر بنفضل الإستعجال اللي بيخسرنا أكتر ما بيكسبنا.

 

تابعي رجيماتنا الأسبوعية أول بأول من “هنا”.

عن د/ أحمد منصور