أفضل دواء سريع للشرخ
علاج سريع المفعول للشرخ الشرجي

علاج سريع المفعول للشرخ والتهاب الجلد والحكة المتكررة

يحدث الشرخ عندما يصيب النسيج الرقيق المخاطي المبطن لفتحة الشرج تمزق صغير ولهذه الإصابة سبب شائع وهو الإمساك.

مع خروج البراز الصلب أثناء حركة الأمعاء مع وجود إمساك أو كان حجم البراز كبيرًا، ربّما يحدث الشق الشرجي والذي عادةً ما يسبب ألم ونزيف مع التغوط.

قد تؤدي الشقوق الشرجية إلى تشنجات بالعضلة العاصرة الموجودة في نهاية فتحة الشرج، وهو ما يسبب آلامًا وشعورًا بعدم الارتياح.

الشق شائع جدًا عند الأطفال الصغار وفي مرحلة البلوغ لكن من الممكن أن يأتي في أي مرحلة عمرية للرجال وللسيدات.

تتحسن معظم الحالات بعلاجات بسيطة كالإكثار من الأطعمة الغنية بالألياف، والعلاج بمغطس الماء الساخن وهي عناية ذاتية جيدة المفعول، وتعد وقاية أيضًا.

أعراض الشرخ الشرجي

الأعراض التي يتسبب فيها الشرخ قد تكون خفيفة أو شديدة حسب الحالة، وهذه الأعراض هي:

  • ألم أثناء التغوط بالأنسجة الشرجية
  • الشعور بالألم لمدة تصل إلى ساعة أو عدة ساعات بعد الخروج من الحمّام
  • دم أحمر فاتح اللون في البراز
  • تمزق بالجلد حول الفتحة الشرجية ويمكن ملاحظته بوضوح بالعين المجردة
  • وجود علامة أو كتلة جلدية صغيرة على الجلد بالقرب من منطقة الشق
  • التهاب بمنطقة الإصابة مع وجود حكة تتكرر من وقت لآخر
  • الإحساس بثقل وضغط وتوتر في فتحة الشرج

يلزم الفحص الطبي إذا استمر الألم لبضعة أيام متواصلة أو كانت الأوجاع لا يمكن احتمالها وتستمر بعد التغوط لفترة كبيرة، أو إذا كان هناك براز دموي.

أسباب المرض الشائعة وغير الشائعة

الأسباب الشائعة التي تؤدي لحدوث الشق الشرجي للكبار والأطفال هي:

  • خروج براز كبير أو صلب
  • الإمساك وحركات الأمعاء والضغط الزائد على الشرج أثناء التغوط
  • الإصابة بالإسهال المزمن نتيجة عدوى معينة أو لأي سبب
  • عمليات الولادة الطبيعية

هناك أسباب أقل شيوعًا للشق مثل داء كرون وسرطان الشرج وفيروس نقص المناعة البشرية ومرض الدرن والزهري.

ما هو أفضل علاج سريع المفعول للشرخ؟

توجد أدوية كثيرة لعلاج الشرخ الشرجي لكن هناك علاج سريع المفعول ومجرب للشرخ وهو أقراص ديوسيد سي مع كبسولات ميوفين ومرهم فاكتو الذي يستخدم للبواسير.

أقراص ديوسيد سي تستخدم 3 مرات يوميًا بعد الأكل وتبلع كاملة مع كوب من الماء بعد الإفطار والغداء والعشاء.

كبسولات ميوفين هي من الأدوية الباسطة للعضلات والمسكنة لمنع التقلص الشديد وتسكين الألم، وتستخدم مرتين يوميًا بعد الأكل.

يتم دهان مرهم فاكتو قبل الدخول للحمام لمدة 10 دقائق وبعد الانتهاء من الحمام، وقبل النوم.

هذه الأدوية مجربة في علاج الشق في فترة قصيرة جدًا كما أنها فعالة في تخفيف الالتهاب والألم الشديد من اليوم الأول.

نصائح وقائية

للوقاية من الإصابة بالشق الشرجي وكذلك لتقصير فترة الشفاء إذا حدث التمزق بالفعل وتسبّب في الألم، ينصح الأطباء بالآتي:

  • تناول أكلات تحتوي على الألياف بمعدل جيد
  • شرب الكثير من المياه على مدار اليوم
  • الاهتمام بالتغذية السليمة
  • الحرص على ممارسة الرياضة بانتظام
  • التقليل من القهوة والشاي ومشروبات الكافيين قدر المستطاع
  • تجنب تناول الأطعمة الحارة
  • منع التدخين

من النصائح الهامة أيضًا البعد عن التوتر والضغط العصبي لأن ذلك يسبب تهيج القولون مما قد يسبب إمساك أو إسهال شديد.

يمكن شرب الزنجبيل للاستفادة منه كأحد الأعشاب الفعالة في تحسين الهضم، وتنظيم حركة الأمعاء، ويقي من تهيج القولون.