الرئيسية / وصفات طبيعية / كيفية استخدام الزنجبيل للتخسيس
الزنجبيل للتخسيس
الزنجبيل للتخسيس

كيفية استخدام الزنجبيل للتخسيس

الزنجبيل عشب موطنه الأساسي آسيا ويرتبط شعب آسيا بالزنجبيل بشكل كبير ويظهر ذالك في طابع الأكل الآسيوي، والزنجبيل يعد منجم مليء بالكنوز فهو يحتوي على القيم غذائية مختلفة هذه القيم تساعد بشكل كبير في معالجة الكثير من الأمراض.



لأن مرض السمنة وخاصة المفرطة منها تعتبر من أكثر الأمراض المزمنة والمتوسعة داخل بلادنا العربية لذا فالزنجبيل هو سلاحك للمساعدة في إنقاص الوزن، الزنجبيل قادر على جعلك تفقد كمية كبيرة من الدهون بالجسم، وقد كان للعديد من الأشخاص تجارب مذهلة في نزول الوزن سريعاً مع تناول الزنجبيل يومياً.

تأثير الزنجبيل على الوزن:

الزنجبيل يعلب دوراً كبيرا في فقدان الوزن بأقل وقت فهو يلعب عدة أدوار مع بعضها منها تنشيط عملية التمثيل الغذائي وحرق الدهون ومن ناحية أخرى سد شهية الشخص بشكل ملحوظ جدًا.

  • مع تناول شاي الزنجبيل قبل الطعام بمدة قصيرة يقلل من الشهية تجاه الطعام ويجعلك تشعر بالشبع بشكل سريع كما أنه يقلل من شعورك بالجوع بين كل وجبة والأخرى.
  • يعمل الزنجبيل على تحفيز عملية الأيض أو ما يسمى بالتمثيل الغذائي مما يساعد في تنظيم حرق الطعام بشكل سريع وبدون تخزين كميات كبيرة من الدهون داخل الجسم.
  • يعمل شاي الزنجبيل على تنظيم عملية الهضم وذلك لأن عسر الهضم قد يكون إعاقة في طريق نزول الوزن، الزنجبيل يعمل على تنظيم حركة القناة الهضمية وبالتالي يمكن النزول في الوزن سريعاً لأن نشاط الجهاز الهضمي له دور أساسي في نزول سريع للوزن.
  • الزنجبيل له دور صريح في خفض نسبة الكوليسترول في الدم وخاصة لأصحاب السمنة المفرطة، والذين يعانون من العديد من الأمراض المترتبة على ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم مثل أمراض القلب وما يتعلق به من انسداد بالشرايين وكذلك ارتفاع ضغط الدم.
  • يساعد الزنجبيل على تخلص الجسم من الماء الزائد الذي قد يكون سبباً رئيسياً في زيادة الوزن ولهذا نلاحظ أن الزنجبيل مدر للبول بشكل كبير، ولهذا يجب أن نقوم بشرب الماء بالكمية المناسبة لوزننا لحماية الجسم من الجفاف.

طريقة استخدام الزنجبيل كمشروب مساعد للتخسيس:

يتم وضع شرائح الزنجبيل الطازج في كوب من الماء الساخن وتغطيته لمدة 5 دقائق وتناوله قبل الوجبات لسد الشهية، ويمكن للتغلب على نكهته الحادة إضافة عسل نحل أو بعض المواد التي تعطي نكهة أقل حدة مثل الليمون والنعناع.

عن د/ أحمد منصور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.