أعشاب لرجيم الصيام المتقطع وتنحيف البطن
الصيام المتقطع وتنحيف البطن

هذه الأعشاب سر نجاحك في رجيم الصيام المتقطع وتنحيف البطن .. تعرفي عليها

الصيام المتقطع من أكثر الطرق الفعالة في التخلص من السمنة وحرق دهون البطن ومناطق الجسم المختلفة، لكن لو بتفكري تعملي رجيم بنظام الصيام المتقطع زي اللي بنطبقه حالياً في دايت كلينيك وأنظمتنا الأسبوعية لازم تاخدي بالك من حاجة مهمة.

النظام بيعتمد على إن مسموح تناول الأطعمة والمشروبات المحلاة خلال 8 ساعات في اليوم، وصيام لمدة 16 ساعة لو كان نومنا فيهم 7 ساعات بالتالي المفروض نمتنع عن تناول أي أكل خلال 9 ساعات.

الموضوع مش سهل وخاصة في البداية وبيصعبه علينا أكثر برودة الجو، اللي بتزيد فيه رغبتنا في الأكل بشكل ملحوظ، علشان كده سر نجاحك في الرجيم هيكون بإنك توفري، مجموعة أعشاب تشربي منها خلال فترة الصيام، بجانب الماء بكل تأكيد، بحيث تسد الشهية، وكمان ترفع معدل حرقك للدهون، بالتالي تساعدك تنهي اليوم بدون أي لغبطة.

الشاي الأخضر أو الشاي الأخضر بالنعناع

يحتوي على مواد تسمى الكتيكين، وهى مواد كيميائية نباتية تؤثر على عملية الأيض، كما اشارت احدى الدراسات الى انخفاض بنسبة 4.6٪ من وزن الجسم في التجارب السريرية في فترة اكثر من ثلاثة اشهر على 70 شخصاً ممن حرصوا على تناول الشاي الأخضر.

ينصح خبراء التغذية دوما بتناول الشاي الأخضر سواء كنت تتبع حمية غذائية للتخسيس أو لا تتبع، وذلك للاستفادة من فوائده الصحية.

القرفة للصيام المتقطع

بجانب أنها تخفض الكوليسترول السئ، أُثبت أيضا  أنها تساعد على نقل الدهون من الكبد بحيث يستطيع الجسم استخدامها للحصول على الطاقة، وزيادة معدل عمليات أيض الدهون وحرقها بسهولة أكبر.

يسمح بتناول القرفة أثناء ساعات الصيام وهي من أفضل المشروبات الموصى بها، لأنها مجربة في سد الشهية تجاه الطعام، كما أن لها فوائد كثيرة للدورة الدموية ولرفع الحرق.

الزنجبيل للصيام المتقطع

الزنجبيل يسمح للأوعية الدموية بالتوسع وبالتالي يساعد على تحسين الدورة الدموية وبالتالي يمكن أن يعزز بشكل كبير من عملية التمثيل الغذائي.

تشير أحدث الدراسات إلى أنه من خلال تناول الاشخاص للزنجبيل فقد تفقد ما يصل الى 20 ٪ من الدهون أكثر من الذين لا يتناولونه.

يعد مشروب الزنجبيل للتخسيس عموما من أقوى المشروبات التي تساعد على الحرق، وينصح به في رجيم الصيام المتقطع لما له من فوائد مثبتة علميا على تنشيط الدورة الدموية، ومن آثاره تنشيط الأيض، ورفع كفاءة الجهاز المناعي.

الزنجبيل من المشروبات المسموح بتناولها خلال أوقات التوقف عن الأكل في دايت الصيام المتقطع، شريطة تناوله خالي من السكر، وهو يساهم في تقليل الشعور الشديد بالجوع، وهو أمر مطلوب في الدايت للالتزام بمواعيد الوجبات المحددة في النظام الغذائي.

يفضل اقتناء الزنجبيل طازج حتى يكون محتفظا بفوائده، وكذلك باقي الأعشاب، وأيضا التوابل التي تستخدم في طهي الطعام، كما ينصح بتخزينها بطريقة صحية وبعيدا عن الرطوبة.